تطوير آليات الإدارة المحلية وبناء قدرات الشباب في السويداء

أطلقت حركة البناء الوطني في مدينة السويداء مبادرة لتطوير آليات الإدارة المحلية وبناء قدرات الشباب وذلك بهدف نشر مفاهيم اللامركزية الإدارية كأحد مداخل بناء السلام والتنمية.

 أطلقت  حركة البناء الوطني في مدينة السويداء في بداية نشاطها للعام الجديد 2017 مبادرة بعنوان "تطوير آليات الإدارة المحلية وبناء قدرات الشباب" وذلك بهدف نشر مفاهيم اللامركزية الإدارية كأحد مداخل بناء السلام والتنمية عبر نشر مفهوم التخطيط بالمشاركة بين قوى ومنظمات المجتمع وبين أجهزة الحكم المحلي، كما تهدف أيضاً لبناء قدرات الشباب عبر رفع الوعي بالقوانين والبنية التشريعية للإدارة المحلية وآفاق تطويرها وصقل قدراتهم في التعامل مع أجهزة الحكم المحلي، بالإضافة إلى التدريب على مفهوم الصحافة الاستقصائية ومتابعة القضايا المحلية وتشكيل الرأي العام.

تأتي هذه المبادرة كخطوة تنفيذية للدخول في العمل الأكثر تفصيلياُ بعد جولة من الحوار والبحث وتجميع الآراء كانت قد تمت في سياق العمل الماضي ضمن مشاريع نفذتها الحركة، وتستهدف مجموعة من ناشطي ومنظمات المجتمع المدني كما تستهدف أيضا مجموعة أخرى من الناشطين الإعلاميين والصحفيين.

تستمر الورشة لمدة ثلاثة أيام بدأت اليوم بالتعريف بمفاهيم الحكم المحلي وأهم نقاط قانون الإدارة المحلية رقم ١٠٧، على أن يتم في اليوميين التاليين العمل في مجموعتين كل ضمن اختصاصه.

اليوم الثاني:

ضمن مبادرة "تطوير آليات الإدارة المحلية وبناء قدرات الشباب" انطلق اليوم الثاني من الورشة التدريبية لمجموعة ناشطي ومنظمات المجتمع المدني حول نشر الوعي بمفاهيم اللامركزية الإدارية والتخطيط التشاركي والتشبيك بين منظمات المجتمع المدني

تمحور اليوم الثاني حول دراسة واقع مدينة السويداء وتحديد أهم المشكلات والموارد المتاحة لتنفيذ مجموعة من الحلول بطريقة منهجية، بالإضافة إلى تحديد الأطراف الفاعلة.

تستمر الورشة حتى يوم السبت ليتم في نهايتها وضع مخرجات نهائية قابلة للتنفيذ مع أجهزة الإدارة المحلية