حكايا الصور

أيار 2021

ثلاثُ قصصٍ وفيلم تسجيلي قصير، سردوا قصة صورة أمسية حكايا الصور مساء الثلاثاء 25 أيار 2021، التي احتفى روّادها معاً بمرور ثلاث سنوات على انطلاقها لأول مرة، حكايا الصور الفعالية الدورية التي روت بعيون الكثير من السوريين قصص عشرات الصور المأخوذة من أرشيف حركة البناء الوطني .

بطلة هذه الأمسية من الحكايا كانت صورة لصيّادين سوريين التقطت أواخر الخمسينيات في جزيرة أرواد، وقد روى قصة الصورة كلٌّ من الأصدقاء يسر برو الذي أدخل وثيقة تاريخية الى حكايته وحملت عنوان "رجل الحليب" وهذه ثالث مشاركة له في حكايا الصور، والصديق أحمد الطُبل الذي استلهم قصته من الأساطير السورية القديمة وحملت اسم "يم" وكانت هذه تجربته الأولى في كتابة القصة القصيرة، والصديق قصي الصالح وبطل حكايته طفل تحت اسم "اله البحر"، وختاماً الصديقة راما عبدي المصورة التي اختارت التعبير عن الصورة بفيلم تسجيلي قصير حملنا الى شوارع دمشق وأسواقها المكتظة وأناسها المتعبين، وقد استلهم فكرته من روح الصورة.

فتحت القصص والفيلم المقدم  باب النقاش بين الحضور وتبادل الآراء سواء حول أفكارها أو حول بنيتها الفنية وأسلوب عرضها.